تشغيل

أبدأ الكتابة ثم أضغط انتر للبحث

آخر الأخبار

10/recentpost

الجمعة، 30 أغسطس 2019

فوائد واستخدمات الشوفان للصحة



فوائد واستخدمات الشوفان للصحة متعددة لا حصر لها، حيث أنه يحتوي على الكثير من الفوائد الهامة لجسم الإنسان، فالشوفان هو أحد أنواع الحبوب الأكثر شهرة في جميع أنحاء العالم، ويمكن تناوله مطبوخاً أو نيئاً، كما أنه يتميز بالطعم الرائع المتميز. 

تعريف الشوفان 
هو نوع من أنواع الحبوب الكاملة الذي يوجد على هيئة رقائق مدرفلة مرت بالعديد من المراحل لمعالجتها وجعلها صالحة للطعام، وذلك من خلال تقشيرها وتسخينها حتى يصبح الشوفان جاهزاً لاستخدامه في العديد من الوصفات المختلفة مع سهوله هضمه كدقيق الشوفان والعصيدة، ويتم استهلاكه على نطاق واسع في مختلف الوصفات كوجبة من وجبات الفطور، أو كأحد المكونات الرئيسية في وصفة لذيذة مطبوخة. 


العناصر الغذائية في الشوفان 
يحتوي الشوفان على مجموعة كبيرة من العناصر الغذائية الهامة لجسم الإنسان، وتتمثل هذه العناصر فيما يلي: 
  • البروتين النباتي الذي يتميز بالامتصاص العالي، ويحتوي على العناصر الهامة. 
  • الألياف الغذائية المفيدة سهلة الذوبان، وتتمثل في مادة بيتا جلوكان. 
  • الكربوهيدرات 
  • الدهون 
  • المغنيسيوم 
  • البوتاسيوم 
  • الفوسفور 
  • السيلينيوم 
  • الزنك
أهم فوائد الشوفان 
  • يعمل على خفض مستويات الكوليسترول في الدم 
يحتوي الشوفان على مجموعة من الألياف النافعة التي تحتوي على مادة بيتا جلوكان التي تساهم في تشكيل الهلام في الأمعاء الدقيقة الذي يساعد في امتصاص الكوليسترول الغذائي، والأملاح الصفراوية.
  •  ضبط مستوى السكر في الدم 
الألياف التي يحتوي عليها الشوفان تعمل على التحكم في نسبة السكر في الدم، وذلك من خلال مادة بيتا جلوكان الهلامية التي تتكون في الجهاز الهضمي، وتساعد في خفض نسبة السكر في الدم، وتحسين مستوى الأنسولين، ويعد التحكم في مستوى السكر أمراً هاماً للإنسان، وبالأخص مرضى السكري.
  • القدرة على دعم الأمعاء الصحية 
يحتوي الشوفان على مجموعة من الألياف الغير قابلة للذوبان التي لا تحتوي على المادة الهلامية، مما ينتج عنه زيادة في حجم البراز بنسبة تعادل 3.4 جرام لكل جرام من الألياف الغذائية.
  • التخلص من الوزن الزائد 
يعد الشوفان أحد الحبوب التي عند تناولها بكميات كبيرة تساعد في تقليل المخاطر الناتجة عن السمنة، نظراً لما يحتوي عليه من مجموعة الألياف القابلة للذوبان التي تساعد الشخص على تعزيز الشعور بالامتلاء، وتقليل كميات الطعام، فيستطيع الشخص أن يحافظ على وزن الجسم أو إنقاصه.
  • التقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب 
الشوفان يتضمن مادة بيتا جلوكان أحد الألياف القابلة للذوبان التي تعمل على خفض ضغط الدم، حيث أن الارتفاع في ضغط الدم أحد المخاطر التي تسبب أمراض القلب، وتعتبر أيضاً سبب من أسباب الوفاة على مستوى العالم. 



الآثار الجانبية الناتجة عن تناول الشوفان 
  1. الشوفان الخام يتسبب في حدوث تراكم في المعدة والأمعاء، مما ينتج عنه إمساك أو عسر هضم. 
  2. الشوفان الخام يحتوي على حمض الفيتيك المرتبط بالمعادن كالحديد والزنك التي يصعب على الجسم امتصاصها، مما ينتج عنه انخفاض في كمية المعادن بمرور الوقت، ويمكن تجنب ذلك من خلال اتباع نظام غذائي متوازن. 


الحل الأمثل لتجنب أضرار الشوفان 
يجب الإشارة إلى أن تناول الشوفان في صورته الجافة يتسبب في العديد من المشاكل، ولتجنب مثل هذه المشاكل يجب نقع حبوب الشوفان في كمية من الماء أو الحليب أو العصير بأنواعه مدة لا تقل عن 12 ساعة، وذلك بغرض تقليل خطر الإصابة بالإمساك، والحد من تأثير حمض الفيتيك المضاد للمغذيات، ويصبح من السهل على الجسم امتصاص العناصر الغذائية التي يتضمنها الشوفان مع تسهيل عمليه هضمه. 

شارك الموضوع مع أصدقائك

مشاركة الواتساب تعمل فقط على الهواتف الذكية