تشغيل

أبدأ الكتابة ثم أضغط انتر للبحث

آخر الأخبار

10/recentpost

الأحد، 1 سبتمبر 2019

طرق الشفاء بالعسل من السنة النبوية

قال تعالى في كتابه العزيز: " يخرج من بطونها شراب مختلفٌ ألوانه فيه شفاءٌ للناس" وهنا تصريح واضح عن أهمية العسل وتأكيد أنه شفاء للناس من الكثير من الأمراض، يحتوي العسل على الكثير من العناصر الغذائية والفيتامينات التي تمد الجسم بالطاقة وتور له الحماية والوقاية من العديد من الأمراض، من خلال تعزيز الجهاز المناعي في الجسم ويجعله يستطيع محاربة الكثير من الفيروسات الضارة والأمراض، أما عن العسل في السنة النبوية وكيف كان يتناوله الرسول صلى الله عليه وسلم فهذا ما سنتعرف عليه في السطور التالية. 

العسل في السنة النبوية 
يوجد أكثر من حديث صحيح أخرجه البخاري ومسلم يوضح لنا كيف كان الرسول صلى الله عليه وسلم يحب العسل وكان يوصي به للتداوي ويحث على أن يكون الإيمان بأن العسل يشفي من الأمراض راسخًا في قلوبنا لأن الله عز وجل أخبر به في كتابه العزيز في سورة النحل، ودائما وأبدًا صدق الله العظيم. ومن الأحاديث التي تدل على شفاء العسل وحب النبي له ما يلي: 
جاء رجلا للنبي صلى الله عليه وسلم وقال له: "أخي يشتكي بطنه" فقال صلى الله عليه وسلم: "اسقه عسلا". ثم أتاه ثانية، فقال صلى الله عليه وسلم: "اسقه عسلا" ثم أتاه الثالثة، فقال صلى الله عليه وسلم: "اسقه عسلا" ثم أتاه فقال: قد فعلت فقال صلى الله عليه وسلم: " صدق الله وكذب بطن أخيك اسقه عسلًا" فسقاه فبرأ. 
وفي هذا الحديث الذي أخرجه البخاري نجد أن الرسول صلى الله عليه وسلم أكد على قدرة العسل على الشفاء من الأمراض، كما أكد أنه لابد من الإيمان بذلك في قلوبنا تصديقًا لكلام الله عزل وجل. 

الفوائد التي يحملها العسل 
- العسل يجعل البشرة أكثر نضارة، ويوحد لون الجلد ويحمي من أي تصبغات للبشرة ويعطيها ملمس ناعم وجذاب. 
- يساعد العسل على التئام الجروح بسرعة كبيرة، وأيضًا يخفي أثار الحروق ويعيد بناء الجلد مرة أخرى، ويساعد على ترطيب الجلد بنسبة كبيرة. 
- يقوم العسل بتقوية الجهاز المناعي لدى الإنسان، ويحفظ للقلب صحته فيحميه من تصلب الشرايين والنوبات القلبية وجلطات القلب وانسداد الشرايين. 
- يقوم العسل بتخفيض نسبة الكوليسترول في الدم، فيساعد على انخفاض الوزن والحصول على وزن مثالي وجسم خالي من الأمراض وهو بديل قوي للسكر الذي يسبب السمنة. 
- إضافة الليمون إلى العسل يجعل الجسم وخاصة الكبد يقوم بطرد كافة السموم التي تتواجد بداخله ويصبح نظيفًا تمامًا. 
- إضافة الماء الدافئ إلى العسل وشربه على الريق يقلل من السعال وحساسية الصدر ويمنعها تماما عند المواظبة عليه، كما يخفف من التهاب الحلق والإصابة بالاحتقان. 
- يحتوي الجسم على العديد من السعرات الحرارية التي تعمل على تقوية الجسم وإمداده بالطاقة اللازمة التي تساعده على القيام بكافة النشاطات اليومية بكل حيوية ونشاط. 
- نتيجة لاحتواء العسل على حبوب اللقاح نجده يحمي تمامًا من الحساسية الموسمية التي تأتي خاصة في فصل الربيع لمرضى الصدر. 
- العسل يمنع من تواجد الشعور بالحموضة، ويرتب نشاطات الجسم وعملياته الحيوية وأيضًا ينظم عملية الهضم، ويمنع الشعور بالإمساك ويجعل الأمعاء في ليونة تامة. 
- يقي العسل من الأمراض المسرطنة ويحافظ على تنشيط الذاكرة وعمل الدماغ ويحمي من السكتات الدماغية وضعف الذاكرة وقلة التركيز. 
وفي نهاية الأمر نؤكد على أنه يجب المواظبة على تناول العسل بشكل يومي، سواء ملعقة خام على الريق أو إضافة الليمون إليها، أو إضافة الماء الدافئ، أو استبدال العسل بشكل عام كبديل للسكر، فهذه الخطوة تجعل حياتك الصحية تتغير بنسبة كبيرة وتحافظ على جسمك من أي هجوم سلبي من الفيروسات وتعينه على التخلص من أي سم أو مرض بداخله. 

شارك الموضوع مع أصدقائك

مشاركة الواتساب تعمل فقط على الهواتف الذكية